صحيفة: فيسبوك تطور برنامج مراقبة سري سعياً لدخول السوق الصينية

23 نوفمبر 2016 آخر تحديث : الأربعاء 23 نوفمبر 2016 - 1:10 مساءً

صحيفة: فيسبوك تطور برنامج مراقبة سري سعياً لدخول السوق الصينية

في محاولة جديدة منها لإقناع السلطات الصينية برفع الحظر المستمر منذ نحو سبع سنوات عن شبكتها الاجتماعية، فقد أفادت صحيفة نيويورك تايمز أن شبكة التواصل الإجتماعي “فيسبوك” أعادت النظر في مسألة الرقابة على شبكتها وانها طورت أداةً رقابة جديدة سرية لهذا الأمر.

وبحسب الصحيفة الأمريكية والتي نقلت هذه المعلومات عن موظفين حاليين وسابقين لدى فيسبوك، طلبوا عدم الكشف عن هويتهم لسرية الأمر، قالوا أن البرمجية السرية والمُطوَّرة تمنع المشاركات من الظهور للناس ضمن صفحات آخر الأخبار في مناطق جغرافية محددة، إلا أن تسريب نيويورك تايمز هذا من شانه تقويض مساعي فيسبوك للدخول إلى السوق الصيني العملاق.

اقرأ أيضا...

وكانت فيسبوك قد قيدت العددي من المحتوى بناء على طلبات حكومية مثل باكستان وروسيا وتركيا، وذلك تماشيًا مع سياسة شركات الإنترنت الأميركية التي تمتثل عمومًا لطلبات الحكومات بمنع محتوى معين بعد نشره، فمثلا منعت فيسبوك تقريبًا نحو 55،000 قطعة من المحتوى في نحو 20 بلدًا بين شهري تموز/يوليو وكانون الأول/ديسمبر في عام 2015. ولكن يُعتقد أن الميزة الجديدة قد تنتقل بالمنع إلى ما هو أبعد من ذلك، إذ سيُمنع المحتوى حتى قبل ظهوره للناس.

وتسعى فيسبوك للحصول على موافقة السلطات الصينية أن تخضع الرقابة على المحتوى الصيني على شبكتها للمراقبة من طرف ثالث ربما شركة صينية شريكة لمراقبة القصص والمواضيع الشائعة بين المستخدمين والتي تبرز عندما تكثر مشاركتها، وسيكون لشريك فيس بوك بعدها السيطرة الكاملة بمنع هذه المنشورات من الظهور مرة أخرى.

هذا ولم تعترف فيسبوك بصحة التسريبات الجديدة، ولكن متحدثة باسم الشركة قالت للعديد من وسائل الإعلام: “نقول منذ مدة طويلة إننا مهتمون بالصين، ونمضي وقتًا لفهم ودراسة الصين أكثر”. وأضافت: “لكننا مع ذلك لم نتخذ أي قرار بخصوص تعاطينا مع الصين. ونركز في الوقت الراهن على مساعدة الشركات والمطورين الصينيين على التوسع في أسواق جديدة خارج الصين باستخدام منصة الإعلانات الخاصة بنا.”

وكانت شركة فيسبوك قد أجرت محادثات متقطعة مع مسؤوليين صينيين في السنوات القليلة الماضية بشأن دخول الشبكة الاجتماعية للسوق، وذلك وفقًا لموظفين شاركوا في المناقشات، ومع ذلك لم يتمكن الجانبان من التوصل إلى أي تسوية.

وبحسب صحيفة نيويورك تايمز فإن فيسبوك تعاني من صعوبات كبيرة تواجهها على غرار العديد من شركات الإنترنت الأميركية للوصول إلى الصين، مثل جوجل وتويتر والذين يرغبون العمل في أكبر سوق في العالم لرفضها الانصياع لمطالب الحكومة بشأن الرقابة.

كلمات دليلية
رابط مختصر
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق : تعليقات القرّاء لا تعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع VIP4SOFT

تعليقات القرّاء لا تعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع VIP4SOFT

???
??? ????
??? ???? ????
??? ????
??? ??? ????