الهجوم السيبراني … من قام به ومن كان المستهدف ؟؟

18 نوفمبر 2016 آخر تحديث : الجمعة 18 نوفمبر 2016 - 3:21 مساءً

الهجوم السيبراني … من قام به ومن كان المستهدف ؟؟

أعاد فيلم سنودن الشهير والذي يحكي قصة العميل السابق لوكالة الأمن القومي الأميركي والذي سرب معلومات حساسة عن قيام أجهزة المخابرات الأمريكية وعلى رأسها وكالة الأمن القومي الأمريكي CIA بالتجسس على ملايين مستخدمي الانترنت ووسائل الاتصال من خارج الولايات المتحدة ومن داخلها، أعاد إلى أذهاننا قصة الهجوم السيبراني.

ما هي هجمات يوليو 2009 السيبرانية

الهجمات السيبرانية هي عبارة عن سلسلة من الهجمات المنظمة ذات المصدر غير المعروف كانت قد وجهت على عدة مراحل ضد عدد من المؤسسات الحكومية، والمالية، ووكالات الأنباء في كل من كوريا الجنوبية والولايات المتحدة الأمريكية.

اقرأ أيضا...

وكانت هذه الهجمات والذي يرجح بأن كوريا الشمالية تقف وراءها قد بدأت في 4 يوليو، 2009، وتضمنت الهجمات تحويل كم كبير من الحواسيب المخترقة لطلب صفحات الوب الخاصة بالمؤسسات المستهدفة، ما أدى إلى زيادة الحمل على مواقع الوب لهذه المؤسسات، وبالتالي تتباطأ استجابة الخوادم لطلبات تحميل الصفحات. دعا توقيت الهجمات وأهدافها إلى استنتاج أن كوريا الشمالية تقف ورائها، إلا أن هذا الاستنتاج لا سند يدعمه.

وتمت الهجمات السيبرانية على عدة مراحل كانت الأولى في 4 يوليو من العام 2009 وهو يوم الاستقلال الأمريكي، واستهدفت هذه الهجمة كل من كوريا الجنوبية والولايات المتحدة الأمريكية، حيث تعرضت مواقع حكومية مثل موقع البيت الأبيض، وموقع البنتاجون لهجمات الحرمان من الخدمة بسبب الضغط الهائل على هذه المواقع من زيارات وهمية، وكشف التحقيقات وقتها عن إصابة 27 موقعًا للوب في هذه الهجمة استنادًا إلى الملفات المخزنة في خوادم هذه المواقع.

المرحلة الثانية من هذه الهجمات تمت في 7 يوليو من العام نفسه واستهدفت به كوريا الجنوبية، وكان من أبرز المواقع المصابة، موقع القصر الرئاسي البيت الأزرق، وموقع وزارة الدفاع والبرلمان الكوريين.

أما المرحلة الثالثة من الهجمات السيبرانية فبدأت في 9 يوليو، 2009، مستهدفة عدة مواقع إلكترونية في كوريا الجنوبية، منها موقع خدمات الاستخبارات الوطني، بالإضافة إلى مواقع لواحد من أكبر مصارف كوريا ووكالات الأنباء فيها. قالت وزارة الخارجية الأمريكية أيضًا أن موقع الويب الخاص بها تعرض للهجوم أيضًا.

رابط مختصر
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق : تعليقات القرّاء لا تعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع VIP4SOFT

تعليقات القرّاء لا تعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع VIP4SOFT

???
??? ????
??? ???? ????
??? ????
??? ??? ????