اتفاقية بين الثريا و Ooredoo لتزويد مصايد الأسماك في المالديف بالاتصالات المتنقلة

19 أكتوبر 2016 آخر تحديث : الأربعاء 19 أكتوبر 2016 - 5:22 صباحًا

اتفاقية بين الثريا و Ooredoo لتزويد مصايد الأسماك في المالديف بالاتصالات المتنقلة

دبي، 19 أكتوبر 2016: أعلنت كل من شركة الثريا للاتصالات المتنقلة عبر الأقمار الصناعية وشركة Ooredoo للاتصالات اليوم عن توقيعهما اتفاقية تعاون لتزويد المنتجعات والفنادق ومصايد الأسماك في المالديف بالأجهزة والحلول التي تعمل عبر الأقمار الصناعية في جميع أنحاء الأرخبيل في المحيط الهندي. وستشتمل المرحلة الأولى من الاتفاقية على تزويد مصايد الأسماك والصيادون بالأجهزة الصوتية والبيانية التي تعمل عبر شبكة الثريا الفضائية.

ويأتي هذا الاتفاق استجابةً لأمرٍ رسمي صادر عن حكومة جزر المالديف، والذي يفرض على مشغلي مصايد الأسماك تزويد سفنهم بأجهزة للاتصالات المتنقلة عبر الأقمار الصناعية ومد الصيادين بهواتف ساتلية، تماشياً مع النهج الذي اتخذته سلطات إدارة مصايد الأسماك الأخرى المعتمدة في جميع أنحاء العالم. ومن خلال تجهيز سفن الصيد التابعة لها بأجهزة الثريا، سيتمكن مشغلي المصايد من الوصول إلى خدمات تلبي العديد من المتطلبات ومنها السلامة وسرعة استجابة السلطات المعنية في الحالات الطارئة.

اقرأ أيضا...

وبدءً من تاريخ 19 أكتوبر، ستقوم شركة Ooredoo ببيع أجهزة الثريا ساتسليف بلس وساتسليف هوتسبوت إضافةً إلى حزم البيانات في منافذ البيع بالتجزئة الخاصة بالشركة ومن خلال فريق خدمة العملاء للشركات.

وتقوم أجهزة السات سليف بلس والسات سايف هوتسبوت بتحويل الهواتف الذكية إلى هواتف تعمل عبر الأقمار الصناعية. ويتيح الجهازان الاتصال أثناء التنقل خاصةً في الأماكن التي لا تخدمها الشبكات الأرضية أو في المناطق النائية كعرض البحار. كما يسمحان للمستخدم بإجراء المكالمات، واستخدام تطبيقات المراسلة، وإرسال واستقبال الرسائل النصية القصيرة. ويحتوي النموذجان على ميزة إضافية للسلامة – زر للطوارئ ” إس أو إس” SOS الذي يعمل حتى لو لم يكن الهاتف الذكي متصلاً. وتتيح هذه الخاصية المريحة للعملاء إجراء مكالمة في الحالات الطارئة لرقم محدد تم برمجته مسبقاً.

وقال بلال حموي، الرئيس التنفيذي للعمليات والشئون التجارية في شركة الثريا ” تعتبر مهنة الصيد إحدى أكثر المهن خطورة في العالم ومن الضروري اتخاذ تدابير صارمة لضمان سلامة العاملين بها. وحتى الآن، بقيت الاتصالات الفضائية بعيدة عن منتناول العديد من الصيادين لعدد من الأسباب أبرزها عدم إمكانية الوصول إلى خدمات الأقمار الصناعية التي يمكن الاعتماد عليها إضافةً إلى تكلفتها العالية. وقد حان الوقت لإعادة التقييم، لأننا نقدم قيمة لم يسبق لها مثيل حيث أن أجهزة الثريا تمتاز بصغر حجمها وسهولة تركيبها واستخدامها. كما نقوم بتوفير باقات مميزة للبيانات تخفض تكاليف الاتصالات للمستخدمين بنسبة 40%. فعندما تصبح تكنولوجيا الاتصالات الفضائية في متناول الجميع، يعني ذلك أنها تفتح المجال للمزيد من الصيادين على الحصول عليها وتركيبها حتى في أصغر قوارب الصيد ويعني أيضاً ضمان سلامتهم وبقائهم على اتصال باليابسة. ”

وقال حسين نياز من شركة Ooredoo، “تحتل مهنة صيد الأسماك المركز الرئيسي في قائمة المهن لكسب المعيشة في جزر المالديف، إضافةً إلى كونها ثاني أكبر صناعة في الدولة. وتعتبر سلامة الصيادين أولوية في هذا القطاع الذي يمتاز بكثرة الحوادث. ومن الضروري إمكانية النفاذ إلى طاقم السفن خاصة خارج نطاق الاتصالات السلكية واللاسلكية للسماح لهم بإرسال طلب للإغاثة خلال الحالات الطارئة. وتمسح لنا أجهزة الثريا وحلولها للاتصالات المتنقلة عبر الأقمار الاصطناعية بتوسيع تغطيتنا وتوفير خدماتنا لهذا القطاع. وفي مقابل عقد لمدة عامين، سيتمتع المستهلكين باتصالات متواصلة دون انقطاع في البر أو البحر.”

تستهدف المرحلة الثانية من الاتفاقية والتي ستدخل حيز التنفيذ في وقت لاحق من هذا العام ما يزيد عن 105 من المنتجعات االمتواجدة في الجزر المرجانية المختلفة التي تشكل جمهورية جزر المالديف. حيث أنه وكخطوة وقائية من قبل الحكومة، يجب على جميع المنتجعات والمرافق السياحية تركيب أجهزة للاتصالات عبر الأقمار الصناعية كتدبير احترازي لسلامة السياح والزوار.

رابط مختصر
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق : تعليقات القرّاء لا تعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع VIP4SOFT

تعليقات القرّاء لا تعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع VIP4SOFT

???
??? ????
??? ???? ????
??? ????
??? ??? ????