سوق الهواتف المحمولة في الوطن العربي

14 أبريل 2015 آخر تحديث : الثلاثاء 14 أبريل 2015 - 9:50 صباحًا

سوق الهواتف المحمولة في الوطن العربي
هاتف ذكي

مع تنامي حجم الطلبات على سوق الإلكترونيات في الوطن العربي خاصة خلال السنوات الأخيرة الماضية التي شهدت ثورة تكنولوجية ضخمة في الصناعات والتقنيات الحديثة ونوعية وشكل وحجم الأجهزة الإلكترونية المصنّعة بات هذا السوق داعماً أساسياً لحركات العر والطلب وشكل الاقتصاد الدولي ككلّ. وبالفعل حقّق هذا السوق نجاحات كثيرة تبعاً لتزايد الطلبات عليه وتلبية لرغبة المستهلكين التي تمركزت على هذا النوع من الشكل الاستهلاكي.

وعند الحديث عن سوق الإلكترونيات لا بدّ لنا من الوقوف مطوّلاً في ساحة الهواتف المحمولة التي أصبحت حديث الشارع ولاقت طلباً كبيراً من كافة الفئات العمرية؛ حيث زاد التنافس على امتلاك كل ما هو جديد وذكي ومطوّر من جوالات ذكية خاصة مع زيادة أشكالها وأنواعها واحجامها وطبيعة الخدمات الترفيهية والتواصلية والعملية التي تقدمها لمستخدميها.

اقرأ أيضا...

ومع وجود سوق قوي مثل سوق الهواتف المحمولة فمن الطبيعي أن يكون التنافس فيه واضحاً وملموساً للمستهلك فيما بين الشركات المصنّعة والتي تردّ على بعضها البعض بنسب المبيعات وتوالي إنتاج الأجيال الجديدة من هواتفها؛ ومن أهم تلك الشركات سامسونج وآبل التي تربعتا على عرش الصدارة في سوق الجوالات من حركتي عرض وطلب من خلال إصدارتهما الحديثة التي كانت آخرها سامسونج إس 6 و إس 6 إيدج، وفيما يتعلق بشركة آبل فقد أطلقت جهازين من فصيلة آيفون تحت مسمّى آيفون 5 وآيفون 6 بلس، بالإضافة إلى الجوالات السابقة التي تمّ طرحها ولاقت رواجاً كبيراً وحققت مبيعات كثيرة.

وفي الوطن العربي لاقت الجوالات سيطاً واسعاً وكبيراً من حيث التداول والإقبال على شراء كل ما هو جديد وذو تقنية عالية وقد ارتبط بشكل وثيق مع عالم الإنترنت من حيث الخدمات والتطبيقات التي يقدمها للمستخدم، بالإضافة إلى إمكانية البيع والشراء التي أصبحت هي الأفضل عن طريق السوق الإلكتروني عبر مواقع الإعلانات المبوبة التي تعرض كل ما هو جديد ومستعمل من الهواتف المحمولة لبيعها وشراءها.

وعن الفوائد التي نجمت عن تناقل الهواتف المحمولة الذكية على وجه التحديد فقد تلخصت بالنقاط التالية:

  • تقارب المسافات وإمكانية التحدث والمراسلات المجانية داخل وخارج الدولة.
  • تسهيل الحصول على الخدمات وتقديمها من خلال مجموعة تطبيقات ذكية.
  • الحصول على خدمات شبكة الإنترنت المتنقلة.
  • فتح أبواب كثيرة للتواصل الاجتماعي والمشاركة ومعرفة آخر المستجدات في كافة المجالات.
  • ملائمة مثل هذه الأجهزة الحديثة لكافة الأجناس والأعمار.

أما فيما يتعلق بشكل الخدمات التي توفرها الهواتف الذكية للمستخدمين فإننا نلاحظ بأن غالبيتها تكمن في تسهيل عمليات التواصل الاجتماعي مع العالم الخارجي والمشاركة في تبادل الآراء والصور وتناقل الخبار بكل سريع دون وجود أي عائق.

وأخيراً فقد بات الحاجة لاستخدام الهواتف المحمولة سواء الحدية ام غيرها حاجة ملحة للشعوب في دول العالم بأكملها وتحديداً في دول الوطن العربي الذي اصبح كتلة واحدة من خلال العمليات التجارية والسياسية والإقليمية التي تحدث فيه ممّا يعزز الروابط فيما بينها.

رابط مختصر
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق : تعليقات القرّاء لا تعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع VIP4SOFT

تعليقات القرّاء لا تعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع VIP4SOFT

???
??? ????
??? ???? ????
??? ????
??? ??? ????