فرنسا تنوي محاربة التطرف على الإنترنت

28 يناير 2015 آخر تحديث : الأربعاء 28 يناير 2015 - 3:28 صباحًا

فرنسا تنوي محاربة التطرف على الإنترنت
فرنسوا-هولاند

سعياً منها للحد من انتشار ظاهرة التطرف الالكتروني والمرتبط بشكل أو بآخر بظاهرة الارهاب التي ضربت البلاد، فقد قررت فرنسا محاسبة مُشغلي الإنترنت ومقدمي الخدمات على الشبكة العنكبوتية عند استخدام خدماتهم لنشر أي خطاب يدعو إلى الكراهية أو يتبنى أفكارا متطرفة.

وقد أعلن الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند أن لدى بلاده نية التقدم بمسودة مشروع قانون يجعل من الممكن اعتبار مشغلي ومقدمي الخدمات على الإنترنت متهمين بالتواطؤ عند استضافة أي مشاركات تدعو إلى التطرف أو الكراهية.

اقرأ أيضا...

ونرى بدورنا أن هذا الخطاب موجه إلى وسائل التواصل الإجتماعي بالشكل المباشر مثل فيسوك وتويتر وجوجل بلس وغيرهم من شبكات التواصل الإجتماعي، وأن هذا القانون سيجبرهم على التعامل الفوري مع أي منشور أو تغريدة فيها خطابات قد تؤدى إلى أحداث إرهابية، مثل التي شهدتها فرنسا أوائل شهر يناير الجاري.

وقال هولاند: “لن يعد ممكنا لكبار مقدمي خدمات الإنترنت، ونحن نعرف من هم جيدا، إغلاق أعينهم عما يستضيفونه إذا تم اعتبارهم مسؤولين عنه ومشاركين في تقديمه”.

هذا وينوي وزير خارجية فرنسا التوجه إلى الولايات المتحدة الأمريكية للضفط على مقدمي خدمات التواصل الإجتماعي مثل جوجل ومايكروسوفت وفيسبوك وتويتر، وللبحث معهم حول كيفية الحد من نشر الأفكار التي تدعو إلى الكراهية والتطرف على خدماتهم.

فرنسا تنوي محاربة التطرف على الإنترنت من VIP4SOFT.COM

رابط مختصر
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق : تعليقات القرّاء لا تعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع VIP4SOFT

تعليقات القرّاء لا تعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع VIP4SOFT

???
??? ????
??? ???? ????
??? ????
??? ??? ????